الرئيسية / الاخبار / أخبار عامه / ملاعب كرة القدم تسبب السرطان للاعبين المصريين!

ملاعب كرة القدم تسبب السرطان للاعبين المصريين!

فجر تقرير نشره الموقع الإلكترونى لصحيفة “ديلى ميل” البريطانية، مؤخرا، مفاجأة عن خطورة ملاعب الترتان “النجيل الصناعي” التى يتم تنفيذها فى مصر حاليا بسبب مساهمتها في إصابة اللاعبين بسرطان الدم، وهو التقرير الصادر عن جامعة واشنطن الأمريكية .

وأشار التقرير إلى كشف “مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها” الأمريكي “CDC” عن المكونات الخطيرة التى توجد فى النجيل الصناعى، وتشمل:

1-benzothiazole

تتحلل هذه المادة فى درجة حرارة 20 درجة مئوية وتتحول إلى سيانيد الهيدروجين “مادة سامة”، وأكسيد النيتروجين “مادة سامة”، وأكسيد الكبريت “مادة سامة”، ويمكن أن تسبب حكة جلدية على المدى القصير، وحساسية جدلية مزمنة على المدى البعيد.

2-Carbon black

الكربون الأسود تم تصنيفه أنه مادة مسرطنة من قبل الوكالة الدولية لبحوث السرطان (IARC)، ويمكن أن يسبب تلفًا في الحمض النووي من خلال زيادة الأكسدة والاستجابات الالتهابية فى الجسم، كما أنه يغذى نمو الأورام السرطانية.

3-polycyclic aromatic hydrocarbons

وقد تم ربط هذه المادة بسرطان الجلد وسرطان الرئة وسرطان المثانة وسرطان الكبد، وسرطان المعدة، وفقًا للجمعية الألمانية لعلاج السرطان.
كما ينقسم النجيل الصناعى إلى 3 أنواع وهما:

1-Duo grass
ذو كثافة منخفضة، وسعر المتر بدون تركيب يتراوح ما بين 115ج – 130 ج للمتر

2-Power spine
ذو كثافة مرتفعة، وسعر المتر بدون تركيب يتراوح ما بين 135ج – 150 ج للمتر

3-Omega
ذو كثافة مرتفعة جدًا، وسعر المتر بدون تركيب يتراوح ما بين 140ج – 160 ج للمتر.

كارثة حقيقية

وفى هذا الشأن، أكد الدكتور محمود محمد عمر مؤسس ومستشار المركز القومى للسموم، أن النجيل الصناعى يحتوى على بتروكيماويات تؤدى إلى الإصابة بعدد من المشاكل الصحية منها التهابات مزمنة فى الجهاز التنفسى والكبد والكلى والجهاز العصبى ولا يجب أن تتم الإصابة بهذه المشاكل، لأنه عند الاحتكاك المباشر يحدث تآكل للنجيل وعندما تتطاير يتم استنشاقها واحتكاكها بالجلد.

كما أوضح فى تصريحات صحفية، أن النجيل الصناعى عبارة عن مادة كيماوية، بدلاً من وضعها فى المعمل يتم فرشها على الأرض، موضحًا أنه عند التعرض للنجيل الصناعى لجرعة ضخمة، على الأقل 10 ساعات كل أسبوع لأكثر من 5 إلى 10 سنوات، تتم الإصابة بالسرطان، كما يشكل النجيل خطرًا خاصة فى الأماكن الحارة وليس الباردة كالدول الاستوائية وشمال شرق أمريكا و أفريقيا.

أضاف، أن للوقاية من الآثار الجانبية للنجيل الصناعى تكون بالحد من المواد الكيماوية المستخدمة به واستبدال مواد أقل خطورة أو من خلال وضع تشريعات تمنع استخدامه وقد يكون ذلك ضد اتفاقية الجات.

الكريون الأسود

وأظهرت الأبحاث أن المواد المأخوذة من الإطارات المعاد تدويرها، تحتوى على مزيج من المواد الكيميائية السامة بما فى ذلك الكربون الأسود، والتى ثبت أنها تعمل على تغذية نمو الورم.

وأوضح التقرير أن النجيلة الصناعية أخذت شعبية كبيرة نظرًا لأنها مقاومة للطقس مع انخفاض التكلفة وعدم الحاجة إلى أن تروى بالماء أو تخصب، لافتًا إلى أن أكثر من 12 ألف ملعب به نجيلة صناعية قيد الاستخدام في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية، وفقًا لمجلس العشب الاصطناعي.

ووفقًا لمركز الصحة البيئية فى مستشفى ماونت سيناى للأطفال، أوضح الباحثون أن التعرض للمواد الكيميائية الموجودة في إطارات السيارات المطاطية يمكن أن تسبب تشوهات خلقية، والعصبية وعجز النمو، وحتى السرطان.

وأضاف التقرير أن المطاط يحتوى على فتات “بنزوثيازول”، تعتبر مادة سامة ومهيجة للجهاز التنفسي وتثير الحساسية الجلدية، كما يحتوى على مادة أخرى، تسمى “الكربون الأسود”، والتى تشكل نحو 20% إلى 40% من الإطارات، وقد حدد مركز كاليفورنيا لتقييم مخاطر الصحة البيئية بأنها مواد كيميائية مسببة للسرطان، والآن، نحن بحاجة لعمل دراسات شاملة لمعرفة الصح من الخطأ، وهل ملاعب النجيلة الصناعية تسبب السرطان أم لا؟

ردود جاهزة

ومن جانبه،زعم خالد عبد العزيزـ، وزير الرياضة بحكومة الانقلاب، أن ملاعب النجيل الصناعى معتمدة من الاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا”، مما يصعب معها أن تكون خطيرة على صحة اللاعبين. مضيفا أن “ملاعب النجيل الصناعى التى أنشأتها الوزارة فى أكثر من 2000 مركز شباب لم تؤدي إلى إصابات حتى الآن”!

شاهد أيضاً

«تمثال الفلاحة» ليس الأول.. مسلسل «تشويه المعالم» مستمر

يبدو أن مسلسل تشويه التماثيل ، أصبح ظاهرة تجتاح ميادين مصر خلال الفترة الأخيرة، وتداول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *