الرئيسية / بيانات وتصريحات / تحالف دعم الشرعية يدعو لأسبوع ( الطوارئ سلاح الخائف)

تحالف دعم الشرعية يدعو لأسبوع ( الطوارئ سلاح الخائف)

أكد التحالف الوطني لدعم الشرعية أن السيسي المنقلب لا يستطيع أن يحكم الشعب المصري سوى في ظل حالة تخويف دائمة يستخدم فيها سلاح الطوارئ ضد الشعب الذي عاش حقبة الحرية بعد ثورة يناير .

وأوضح فى بيان صدر عنه اليوم الجمعة أن الحاكم العسكري لا يهتم بتأثيرات حالة الطوارئ عَلى أرزاق ومعيشة المصريين، فالطوارئ تعني غياب الاستقرار، الذي يخيف المستثمرين المحليين والأجانب؛ فيوقف حركة الاستثمار كما يخيف السياح فيوقف تدفقهم إلى مصر .

ودعا فى بيانه إلى أسبوع ثوري جديد تحت عنوان ( الطوارئ سلاح الخائف ) رفضا لتجديد حالة الطوارئ التى لم تفلح من قبل في منع ثورة المصريين في عهد مبارك، ولن تمنع غضبهم ورغبتهم في الخلاص من حكم السيسي الذي لا يهمه التدهور الاقتصادي بقدر ما يهمه تأمين كرسي الحكم الذي اغتصبه بقوة السلاح .

نص البيان :

كما كان متوقعا جدد قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي حالة الطوارئ لثلاثة أشهر جديدة متجاهلا دستورا رقص له الراقصون وهلّل له المهللون، ومنع تجديد حالة الطوارئ .

يدرك المنقلب القاتل أنه لا يستطيع أن يحكم الشعب المصري سوى في ظل حالة تخويف دائمة يستخدم فيها سلاح الطوارئ ضد الشعب الذي عاش حقبة الحرية بعد ثورة يناير .

لا يهتم الحاكم العسكري بتأثيرات حالة الطوارئ عَلى أرزاق ومعيشة المصريين، فالطوارئ تعني غياب الاستقرار، وهذا ما يخيف المستثمرين المحليين والأجانب فيوقف حركة الاستثمار كما يخيف السياح فيوقف تدفقهم إلى مصر .

لا يهم الحاكم الغاصب هذا التدهور الاقتصادي بقدر ما يهمه تأمين كرسي الحكم الذي اغتصبه بقوة السلاح .

وإذ يحيي التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب صمود الشعب المصري وقواه الحية في وجه بطش السلطة وسياساتها لإنهاك الشعب وإفقاره وتخويفه، فإنه يدعو لأسبوع ثوري جديد بعنوان ( الطوارئ سلاح الخائف ) للتأكيد على أنَّ لجوء السيسي لتجديد حالة الطوارئ ليس علامة قوة ولكنه دليل خوف من غضب الشعب ، يسعى لمواجهته بهذه الطوارئ التي لم تفلح من قبل في منع ثورة المصريين في عهد مبارك ، ولن تمنع غضبهم ورغبتهم في الخلاص من حكم السيسي

التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب

الجمعة 4 شعبان 1439 هجريا الموافق 20 أبريل 2018 ميلاديا

شاهد أيضاً

التحالف الوطني لدعم الشرعية يدعو لأسبوع “ارحل يا فاشل”

من فشل إلى فشل أكبر، ومن غلاء إلى غلاء أشد، ومن كذب إلى بهتان.. يتحرك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *