الرئيسية / الاخبار / أخبار عامه / الأناضول: ترامب سيأخذ جزءًا من ثروة السعودية مقابل تجاهل انتهاكاتها

الأناضول: ترامب سيأخذ جزءًا من ثروة السعودية مقابل تجاهل انتهاكاتها

سلطت وكالة الأناضول الضوء على زيارة محمد بن سلمان إلى أمريكا حيث كشفت أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال خلال استقباله ابن سلمان إن السعودية دولة ثرية جدًا، وسوف تعطي الولايات المتحدة بعضا من هذه الثروة كما نأمل سواء في شكل وظائف أو شراء معدات عسكرية.

وأشاد ترامب بمبيعات السلاح الأمريكية للسعودية ووصفها بأنها تدعم الوظائف الأمريكية وذلك على الرغم من انتقاد مشرعين لدور الرياض في حرب اليمن الذي يعاني أزمة إنسانية.

وناقش ترامب وابن سلمان في محادثات في البيت الأبيض اتفاقًا جرى التوصل إليه العام الماضي بشأن استثمارات سعودية مع الولايات المتحدة بقيمة 200 مليار دولار بما يشمل مشتريات عتاد عسكري ضخمة من الولايات المتحدة، وقال ترامب إن المبيعات العسكرية أسهمت في توفير 40 ألف وظيفة للأمريكيين.

والمحادثات في البيت الأبيض جزء من أول زيارة لابن سلما إلى الولايات المتحدة منذ أن أصبح وليًا للعهد في يونيو، وعزز سلطاته ومن المرجح أن يحكم لعدة عقود إذا خلف والده.

وقدم ترامب رسما توضيحيا يظهر عمليات الشراء السعودية لمعدات عسكرية أمريكية تتراوح بين السفن وأنظمة الدفاع الصاروخي والطائرات والعربات القتالية.

وفي الوقت الذي جرت فيه المحادثات بينهما ناقش أعضاء بمجلس الشيوخ الأمريكي قرارا يسعى لوقف الدعم الأمريكي لحملة السعودية في اليمن لاسيما بشأن الوضع الإنساني والخسائر في صفوف المدنيين.

ويقاتل التحالف الذي تقوده السعودية الحوثيين المتحالفين مع إيران والذين ينفون تلقي أي مساعدة من طهران ويقولون إنهم يخوضون ثورة ضد سياسيين فاسدين وقوى خليجية تابعة للغرب.

وعندما زار ولي العهد لندن في وقت سابق هذا الشهر وقعت السعودية مع بريطانيا خطاب نوايا لوضع اللمسات النهائية على محادثات بشأن طلبية بعدة مليارات من الدولارات لشراء 48 مقاتلة تايفون، واحتج آلاف المتظاهرين خارج مكتب رئيسة الوزراء تيريزا ماي بسبب حرب اليمن.

شاهد أيضاً

ميليشيات الاحتلال الصهيوني تشن حملة مداهمات بالضفة والخليل

شنت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر اليوم الاثنين، حملة اعتقالات طالت عددا من المواطنين في مدن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *